القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

ريال مدريد مانشستر سيتي بعيون جزائرية

ريال مدريد مانشستر سيتي في نظر الجماهير الجزائرية


تتجه الأنظار لملعب الإتحاد معقل فريق مانشستر سيتي والمواجهة المرتقبة مع ريال مدريد في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا ، وستستأنف البطولة بنظام إستثنائي هذا الموسم بسبب جائحة كورونا ، فبعد إستكمال دور 16 تتجه الفرق المتأهلة إلى لشبونة البرتغالية ، واللعب بنظام خروج المغلوب في مباراة واحدة حتى الوصول إلى النهائي .

وقد تكون هاته النسخة تحمل في طياتها الكثير من المفاجآت وربما شاهدنا بطلا جديدا نظرا للفرصة التي لن تتكرر ، فالمتأهل للربع النهائي يكفيه الفوز في 3 مباريات للحصول على ذات الأذنين ، وقد يكون فريقا أتلانتا ولايبزيغ أبرز الفرق التي قد تخلق هاته المفاجأة . 
                             

ريال مدريد مانشستر سيتي صراع العمالقة  

مرحبا زوار موقع أخبار الساعة ، تنتظر الجماهير العالمية عامة والعربية خاصة بفارغ الصبر القمة المرتقبة بين مانشستر سيتي وضيفه ريال مدريد ، في مواجهة من العيار الثقيل بين أقوى هجوم في أوروبا وأفضل دفاع في أوروبا ، مع أفضلية لصاحب الضيافة الفريق السماوي الذي تغلب على نظيره الملكي في عقر داره بنتيجة 2-1 .

وسيكون ملعب الإتحاد على موعد مع صراع تكتيكي بين أفضل مدربي العالم بيب جوارديولا وزين الدين زيدان المنتشي بفوزه الأخير بالدوري الإسباني ، والذي سيفتقد لجهود القائد راموس الذي نال البطاقة الحمراء في مباراة الذهاب .

ماذا قد الريال في هذا الموسم  

بعد بداية صعبة في الدوري الإسباني والضغوطات التي تعرض لها زيدان ولاعبيه في ظل مستواهم المهزوز ، عاد الريال بقوة خاصة بعد فترة التوقف الدولي حيث قدم رجال زيدان (11 نهائي) مميز ، وشهد أداء الريال تألق العديد من لاعبيه على غرار الحارس كورتوا الذي نال جائزة زامورا لأفضل حارس ، والقائد راموس الذي إحتل المرتبة الثانية في قائمة هدافي الملكي بعد بن زيما ، الذي قدم موسما أكثر من رائع وتوجه بجائزة أحسن لاعب حسب إستفتاء الصحف ، كما لا ننسى دور صخرة الوسط البرازيلي كاسيميرو كأكثر لاعب قاطع للكرات في الدوري ، وزميله الألماني توني كروس مهندس خط الوسط . 

وكان لقب الدوري الإسباني ثاني ألقاب الموسم لزيدان ولاعبيه بعد بطولة السوبر الإسباني في جدة السعودية ، لكن الحال يبدو أنه ليس على ما يرام في دوري الأبطال لأن المرينغي تنتظره مهمة صعبة مع السيتي ، الذي تفوق ذهابا خاصة أن السيتي يمتلك ترسانة من النجوم المميزين بقيادة جوارديولا .

ماذا قدم السيتي هذا الموسم  



بعد حصوله على لقب الدرع الخيرية في بداية الموسم وبصفته حامل لقب الدوري الإنجليزي لآخر نسختين ، لم يستطع الفريق السماوي مجاراة ليفربول الذي أكل الأخضر واليابس في ظل سعيه لتحقيق حلم طال إنتظاره ، كيف لا وهو الذي لم يحصل على الدوري منذ 30 سنة . 

وبدا واضحا تفوق الليفر على السيتي في أول الجولات وإبتعاده في منتصف الموسم بفارق كبير ، وقد يكون بيب أدرك أن هذا الموسم ليس موسم السيتي في الدوري خاصة أن السيتي قد عانى في الدفاع كثيرا في بداية الموسم لغياب مدافعه الفرنسي لابورت بسبب إصابة في الركبة ، وعدم إمتلاك مدافع وقائد كإمتلاك الفريق الأحمر للاعب بحجم فرجيل فان دايك .

لكن السيتي حصل على بطولة أضافها لرصيده وهي كأس رابطة المحترفين لتكون ثاني ألقاب السيتي هذا الموسم ، ونظرا لرحلته في الحصول على لقب دوري أبطال اوروبا فيبدو أنها ليست مستحيلة خاصة أن مباراة الذهاب سيكون لها دافع إضافي ، زيادة للدفعة المعنوية التي تلقاها النادي بعد ما تم رفع عقوبة الحرمان من المشاركة في البطولات الأوروبية ، ومما يزيد إصرار لاعبي السيتي خسارتهم للدوري مايجعل مباراة الريال أشبه بالمعركة الكروية . 
قمة ريال مدريد مانشستر سيتي في نظر الجمهور الجزائري


محرز والجماهير الجزائرية  

قدم النجم الجزائري رياض محرز موسما جيدا مقارنة مع الموسم الماضي ، حيث لم يكن يشارك بصفة منتظمة ، لكن رياض هذا الموسم عاد ليقدم نفسه بصورة جيدة والذي كان له دور كبير في إنتصار السيتي على الملكي بجانب زميله البلجيكي كيفن ديبروين .

وتنتظر الجماهير العربية عامة والجزائرية خاصة مباراة السيتي والريال على أمل تفوق محرز وزملائه ومرورهم للدور المقبل وحصولهم على اللقب ، خاصة وأن السيتي هدفه الأكبر الحصول على دوري الأبطال ، كيف لا وهو الذي صرف الملايير من أجل هذا الحلم الذي يراود الجماهير الزرقاء .

reaction:

تعليقات