القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

ريال مدريد وبرشلونة مباريات فض الشراكة في الجولة القادمة

إشتعلت المنافسة على لقب بطولة الليغا بين العملاقين ريال مدريد و برشلونة بعد وصول الفريقين للنقطة 65 بفارق الأهداف لبرشلونة ، لكن ريال مدريد يتفوق على غريمه في المواجهات المباشرة ، وبالتالي يصبح في الصدارة لحين إستكمال 8 مباريات متبقية من عمر البطولة لمعرفة هوية البطل . 
                                  ريال مدريد يواجه ريال مايوركا و برشلونة يقابل أتلتيك بلباو

ريال مدريد - ريال مايوركا   

مرحبا محبي وزوار موقع أخبار الساعة ، يستقبل ريال مدريد ضيفه ريال مايوركا في الجولة 31 والتي يسعى فيها الفريق الملكي لتأمين الصدارة ، بعد فوزه في ثلاث مباريات على التوالي منذ عودة النشاط الرياضي ، الأولى كانت ضد إيبار بثلاثية لهدف والثانية ضد فالنسيا بثلاثية بيضاء والثالثة أمس ضد فريق ريال سوسيداد بثنائية لهدف ، وستكون مباراة مايوركا فرصة لرجال المدرب زيدان من أجل الثأر لخسارة الذهاب وتوسيع الفارق في حالة تعثر منافسه المباشر وغريمه برشلونة . 

فوز الفريق الأبيض أعقبه حالة من السخط لرجال المدرب زين الدين زيدان ، الذي فقد أهم أسلحة الملكي قبل مواجهة مايوركا بإصابة قائد الفريق سيرجيو راموس في الركبة ، حيث لم يكمل اللقاء ليحل مكانه إيدير ميليتاو وهو ما سيخلط أوراق زيزو ، لأن مستوى ميليتاو لايرقى لتحصين دفاعات الريال المعروف هذا الموسم بصلابته ، وهو الأقوى في الدوريات الخمس الكبرى ، بفضل خبرة وحنكة قائده راموس الذي يقود الدفاع والفريق بأكمله .

فوز الريال أمس جعله يصل إلى 65 نقطة مناصفة مع الغريم التقليدي برشلونة ، لكن الريال يتفوق بفارق المواجهات المباشرة حيث إستطاع الملكي الفوز على البارصا في البيرنابيو والعودة بالتعادل من الكامب نو ، وإن كان فارق الأهداف لصالح البلوغرانا . 

برشلونة - أتلتيك بلباو   

يحل فريق أتلتيك بلباو ضيفا ثقيلا على برشلونة ففي كثير من الأحيان تكون هاته المواجهة ذات تنافسية عالية وصعبة على الفريقين ، فالفريق الباسكي ليس بالفريق الضعيف وهذا مايدركه مدرب برشلونة سيتين وأشباله ، وإذا ما أراد البقاء على خط المنافسة مع ريال مدريد فعليه تجاوز عقبة بلباو وعدم التفريط بالمزيد من النقاط ، خاصة بعدما أضاع البلوغرانا نقطين في آخر مباراة مع إشبيلية . 

فريق البارصا الذي حاليا يتقاسم الصدارة مع الريال وبأفضلية للملكي بالمواجهات المباشرة حاله لا تشبه حالته في مواسم مضت ، أين كان الفريق يضرب بالخماسية مرمى الخصوم خاصة وأن الفريق قد غير المدرب بعد إقالة فالفيردي ، ومعاناة الفريق خارج الديار بالخصوص ، حيث توالت الهزائم على النادي خارج ملعبه ما مثل الشبح الأسود للبارصا . 

في ظل صراع العملاقين على لقب بطولة الليغا يبرز صراع من نوع آخر بين أسطورة برشلونة ليونيل ميسي ونجم ريال مدريد كريم بن زيمة على لقب الهداف ، فميسي يبتعد بفارق 4 أهداف عن بن زيمة مع تبقي 8 مباريات على نهاية البطولة ، وهو مايمثل الأمل لبن زيمة للحصول على لقب الهداف الذي تداول عليه ميسي ورونالدو في آخر 10 سنوات في الدوري الإسباني .

reaction:

تعليقات